مجتمع

انفجار سيارة مفخخة في السفارة الفرنسية في طرابلس

انفجار سيارة مفخخة في السفارة الفرنسية في طرابلس
استهدف انفجار سيارة مفخخة، صباح اليوم الثلاثاء، السفارة الفرنسية في طرابلس، مما أسفر عن إصابة اثنين من الحراس بجروح أحدهما إصابته خطيرة، ونتجت أضرار مادية جسيمة بالمبنى إثر الانفجار الأول من نوعه ضد المصالح الفرنسية منذ سقوط نظام معمر القذافي في 2011.
ويأتي هذا الانفجار في ظل عملية فرنسية بشمال مالي ضد الجماعات الإسلامية المسلحة، وعلى رأسها تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي، والتي انطلقت 11 يناير الماضي، وأسفرت عن طرد هذه الجماعات من المدن الكبيرة ومهاجمتها في معاقلها داخل جبال تغرغارين.
وزير الخارجية الليبي محمد عبد العزيز وصف الاعتداء على السفارة الفرنسية بأنه “عمل إرهابي ضد دولة شقيقة وقفت مع ليبيا طيلة الثورة”؛ فيما قال الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند إنه ينتظر من ليبيا “كشف كل ملابسات” الهجوم.
ونقل عن مصدر أمني ليبي قوله إن الانفجار وقع عند تمام الساعة السابعة فجر اليوم بالتوقيت المحلي (الخامسة بالتوقيت العالمي الموحد)، وهو ناجم عن سيارة مفخخة، فيما أفاد مراسل وكالة فرانس برس في المكان أن المبنى الذي يضم مكاتب السفارة تعرض لأضرار كبيرة وتهدم قسم من جدار السور المحيط به بينما تفحمت سيارتان كانتا مركونتين أمام السفارة.
وقد أعلن وزير الخارجية الليبي تشكيل لجنة ليبية فرنسية مشتركة للتحقيق في ملابسات الهجوم، ولمعرفة الجهة التي تقف وراءه.
اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة