الساحل

انقلاب مضاد في “واغا” يقوده حراس كومباوري

أعلن المسؤول الثاني في الحرس الرئاسي في بوركينافاسو الكولونيل إسحاق زيدا، اليوم السبت “تولي” مسؤوليات “الرئيس” الانتقالي، موضحا أن الرئيس بليز كومباوري الذي تنحى الجمعة موجود “في مكان آمن” يحفظ سلامته “الجسدية والنفسية”.

وقال زيدا إنه سيدير البلاد في انتظار أن تحدد “في شكل توافقي” مع “مجمل الأحزاب السياسية ومنظمات المجتمع المدني ملامح ومضامين انتقال ديمقراطي هادئ”.

واعتبر أن رئيس أركان الجيوش الجنرال نابيري أونوريه تراوري أدلى بتصريحات “باطلة” حين أعلن الجمعة بدوره أنه سيتولى مسؤوليات رئيس الدولة.

ويحظى الكولونيل زيدا بتأييد قسم من المجتمع المدني، في حين يتعرض الجنرال تراوري لانتقاد شعبي كونه قريبا جدا من كومباوري.

من جهتها عبر زعيم المعارضة عن أمله في أن يتمكن الجناحان العسكريان من “التفاهم”؛ مؤكداً أن “طموحات الشباب بالتغيير لن تتعرض للخيانة”
أما الرئيس المستقيل بليز كومباروي فقد وجه رسالة إلى الشعب البوركينابي أكد فيها على ضرورة التمسك بوحدة البلاد وعدم الانقسام، معلنا أنه يسامح كل من خانوه.

وكانت أنباء قد تحدثت عن تواجد كومباوري في المناطق الجنوبية من البلاد، فيما ترددت أنباء أخرى تفيد بوجوده في عاصمة كوت ديفوار ياماسوكرو.
 

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة