مجتمع

باحث موريتاني يدق ناقوس الخطر ويحذر من خطر تلوث البيئة البحرية

باحث موريتاني يدق ناقوس الخطر ويحذر من خطر تلوث البيئة البحرية

موت جماعي لنسور مهاجرة على شواطئ نواذيبو

احمد ولد كركوب – نواذيبو

أصبح التلوث البيئي الذي تخلقه المصانع على شواطئ نواذيبو مقلقا للباحثين المهتمين بسلامة الحيوانات البحرية.

وظهرت علي الشاطئ الجنوب الشرقي للعاصمة الاقتصادية نواذيبو منذ ايام مجموعة من النسور المهاجرة النادرة  وهي ميتة.

وبلغت 12 نسرا ماتت على ما يبدو في ظروف غامضة في مكان يقع جنوب شرق منطقة مأهولة بالمصانع معروفة محليا ب(البونتية) والتي شيد فيها في الآونة الأخيرة عدة مصانع لصناعة دقيق السمك المعروف ب(موكا).

الباحث في جامعة محمد الخامس في المغرب اعل شيخ ولد عبد الله والذي يحضر لشهادة الماستر في البيئة والتنمية المستدامة كان أول من شاهد هذه الحالة إثر تجواله في المنطقة وأكد أن ما حدث فريد من نوعه، حيث أن هذه النسور ليست من نسور الشاطئ في نواذيبو ما يؤشر الى انه “مهاجرة”.

وأضاف ولد عبد الله أنه أثناء زيارتة، للمنطقة قبل عدة أيام شاهد النسور وهي حية، وفي اليوم التالي وجدها ميتة كلها، واستغرب الأمر حيث توجه إلي السلطات المسؤولة عن ميناء خليج الراحة وأعلمها بالأمر خوفا من أن يكون سبب الوفاة “تلوث قالتل” أو “وباء قاتل”، “علما بأن المنطقة يتواجد فيها الكثير من الطيور وهي شبه محمية طبيعية” بحسب تعبيره.

وشهدت المدينة منذ فترة حالات مماثلة حيث عثر علي دلفين ميت بشكل غريب، وذلك علي شكل حروق وطفح جلدية غريبة في منطقة الرأس الأبيض جنوب المدينة، وكذلك أعداد من الفقمة وجدت هي الأخرى ميتة علي شاطئ كابانو والذي يتخذه سكان المدينة منطقة استجمام وراحة.

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة