الساحل

بدء عملية لتجميع مقاتلي أزواد في معسكرات بإشراف دولي

 
قالت مصادر مطلعة في العاصمة المالية باماكو إنه تقرر أمس الثلاثاء، البدء في عملية واسعة لتجميع المقاتلين المسلحين التابعين للحركات الأزوادية، في عدة تسعة وثلاثين معسكرا.
 
وأكدت هذه المصادر لصحراء ميديا أن المقاتلين الذين تشملهم العمية ينتمون إلى الحركة الوطنية لتحرير ازواد، والمجلس الأعلى لوحدة ازواد ، والحركة العربية الازوادية.
 
كما يشمل القرار حركة (الغندكوي)، وهي جماعات مسلحة من مجموعة السونغاي الشماليين، مناهضة للحركات الازوادية التي كانت تطالب بالاسقتلال، وتقرر تجميع مقاتلي (الغندكوي)، في مدينة سيغو ومدينة مودبتي بالجنوب المالي.
 
وتعد عملية تجميع المقاتلين، من ضمن بنود “اتفاقية واغادغو”، وأوكل تنفيذها إلى لجنة فنية مشتركة بين مالي وقوات الأمم المتحدة لحفظ السلام (المنيسما)، والقوات الفرنسية والحركات الأزوادية .
 
وكانت حكومة مالي قد أوقفت منذ أشهر الجلسات الدورية للجنة الفنية المشتركة، بسبب سيطرة الحركة الوطنية على مقر الولاية والإذاعة في مدينة كيدال، ولكن الحركة عادت وانحسبت بضغط من “المنيسما”، فيما عادت الحكومة المالية إلى عقد الجلسات الدورية بعد تدخل وفد من مجلس الأمن الدولي زار البلاد مؤخرا، وكذلك من فرنسا.
 
اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة