مجتمع

برلمانية تنفي أن تكون تسببت في الاعتداء على طبيب

نفت عضو البرلمان الموريتاني ينّ منت أحمد، أن تكون قد تورطت في حادثة الاعتداء على الطبيب المداوم في مستشفى الشيخ زايد ليل السبت/الأحد الماضية.
 
وقالت البرلمانية في تصريح لـ”صحراء ميديا” إنها وصلت إلى المستشفى رفقة مريضة تعاني أزمة ربو حادة، ولاحظت لدى وصولها أن هنالك عدداً من المرضى لا يحظون برعاية كافية من طرف الطبيب، فنبهته على ذلك.
 
وأشارت إلى أن ما قامت به هو “مجرد تقديم ملاحظات بسيطة للطبيب المداوم”، مضيفة أنها “تفاجأت برده حين قال لها إن ذلك لا يعنيها”.
 
وقالت منت أحمد إن الطبيب تلفظ بعبارات جارحة في حقها، فقدمت له نفسها على أنها عضو في البرلمان فقلل من أهمية ذلك وطلب منها المغادرة باستخدام عبارات وصفتها بـ”الجارحة”.
 
وأكدت أن أحد أقاربها دخل في شجار مع الطبيب، وهي من تدخل لإنهائه وتجنب حدوث أي فوضى قد تتسبب في توقف العمل بالمستشفى.
 
وأوضحت في حديثها مع “صحراء ميديا” أن هدفها كان تنبيه الطبيب على تخصيص رعاية أكثر لبعض المرضى، وهو ما لم يتقبله مع أن نيتها لم تكن إزعاج الطبيب الذي واجهها بطريقة غير لائقة، وفق تعبيرها.
 
اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة