مجتمع

برلماني موريتاني يطالب الخارجية ببذل “كل الجهود” لإطلاق سراح معتقليْن في غوانتنامو

برلماني موريتاني يطالب الخارجية ببذل

ثمن المصادقة على اتفاقية الاختفاء القسري.. وطالب بتفعيل اتفاقيتي التعاون مع الكويت والإمارات

طالب الخليل ولد الطيب؛ النائب في الأغلبية الحاكمة بموريتانيا، وزير الخارجية حمادي ولد حمادي ب”بذل كل الجهود لإطلاق سراح المعتقلين الموريتانيين في غوانتنامو”.

وقال ولد الطيب؛ خلال مداولته في جلسة علنية بالجمعية الوطنية زوال اليوم، إن محمدو ولد صلاحي وأحمد ولد عبد العزيز “يعانيان الظلم منذ أكثر من 10 سنوات في سجنهما بالجزيرة الكوبية”.

وشكر ولد الطيب حكومة مولاي ولد محمد لغظف لمصادقتها على اتفاقية الاختفاء القسري، مشيرا إلى أنها “تنضاف الى سلسلة الانجازات التي تحققت على يد النظام، حيث السجون خالية والمتابعات اختفت والفضاء ديمقراطي”؛ بحسب تعبيره.

وشدد على أهمية تفعيل اتفاقيتي التعاون مع كل من الكويت والإمارات المعروضتان أمام الجلسة، مطالبا بمتابعتهما وادراج التشغيل ضمنهما، “بوصفهما تخدمان التبادل التجاري مع الدول العربية  بشكل عام والخليجية بصفة خاصة”.

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة