مجتمع

بطاقات الهوية منتهية الصلاحية تعيق تحرك الموريتانيين على الحدود مع مالي

نقلت مصادر سكانية في مدينة عدل بكرو الحدودية (7 كلم من الحدود مع مالي) أن بطاقات التعريف منتهية الصلاحية أصبحت تشكل عائقا كبيرا في وجه تحركات السكان على الحدود من وإلى الأراضي المالية.

ونقلت المصادر التي تحدثت لصحراء ميديا عبر الهاتف ان المواطنين يواجهون مشكلة بسب انتهاء صلاحية بطاقات تعريفهم وعدم إصدار بطاقات جديدة بسبب ترتيبات الإحصاء السكاني الجاري في موريتانيا.

وقال محمد عبد الله تاجر موريتاني انه يواجه مشاكل في التحرك داخل الأراضي الموريتانية بسبب بطاقة هويته التي انتهت في يوليو الماضي، وان “غرامات مالية بقيمة 1000 فرنك تفرض على الموريتانيين أثناء دخولهم وخروجهم من الأراضي الموريتانية”.

وقال سكان لمراسل صحراء ميديا: “أبلغنا الجهات الرسمية ولم يتوفر حل لهذا المشكل الذي يمس الحياة اليومية لآلاف المواطنين من سكان المدينة والوافدين  عليها”.

وتعتبر مدينة عدل بكرو من أهم مدن مقاطعة أمرج التابعة لولاية النعمة وتشكل معبرا تجاريا وبوابة حدودية على منطقة الشرق الموريتاني.

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة