مجتمع

بعد ماراتون طبي لانقاذه بالدار البيضاء

وفاة ولد دحود بسبب مضاعفات احتراقه داخل سيارته احتجاجا

توفي فجر اليوم السبت بإحدى مصحات علاج الحروق في مدينة الدار البيضاء المغربية المواطن الموريتاني يعقوب ولد دحود /43 عاما / متأثرا بحروق خطيرة أصيب بها بعد أن أضرم النار في جسده الاثنين الماضي أمام مبنى مجلس الشيوخ بنواكشوط على بعد أمتار من مبنى رئاسة الجمهورية، احتجاجا علي الاوضاع السياسية في بلاده، وفق رسالة نشرها علي صفحته علي الفيس بوك قبل ساعات من احراق نفسه.

وأوضحت مصادر عائلية أن محاولات الأطباء إنقاذ حياة ولد دحود لم تفلح بعد أن أمضى خمسة أيام في العناية المركزة.

 

وكان ولد دحود قد نقل الثلاثاء الماضي إلى المغرب للعلاج على متن طائرة خاصة. يذكر أن الرجل أضرم النار في جسده وفي سيارته ، وقامت عناصر من الشرطة بإخراجه من السيارة قبل أن تلتهمه النيران بالكامل ، وبعد إخراجه تفوه بعبارات مناوئة للرئيس الموريتاني وللسلطة .

 وعقب الرئيس الموريتاني على ذلك بالقول إن ” الحالة الموريتانية تختلف عما يجري في دول أخرى ” ، مضيفا أن الشخص الموريتاني هو رجل أعمال لا يعاني ضائقة مالية لكنه محبط جراء الحرب على الفساد المستشري في صفوف الطبقة الغنية” .

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة