الساحل

بوركينافاسو: ترحيب أممي بالإفراج عن الرئيس الانتقالي

رحب الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون بإفراج الحرس الرئاسي ببوركينا فاسو عن الرئيس الانتقالي ميشيل كفاندو الذي اعتقل مع عدد من المسؤولين الآخرين قبل أيام مطالبا بالإفراج فورا عن بقية المحتجزين.
 
ونقلت مصادر إعلامية اليوم السبت عن المتحدث باسم الأمم المتحدة ستيفان دوجاريك تصريحه أن “الأمين العام يواصل متابعة الوضع في بوركينا فاسو عن كثب وبقلق بالغ“.
 
وقال إن بان كي مون أعرب عن “تقديره لجهود رئيس السنغال ماكى سال ورئيس بنين توماس بوني يايي اللذين وصلا إلى واغادوغو نيابة عن المجموعة الاقتصادية لدول غرب أفريقيا (إيكواس).
 
وأضاف المصدر أن “الممثل الخاص للأمين العام في غرب إفريقيا محمد بن شمباس يواصل في واغادوغو العمل بشكل وثيق مع مجموعة (إيكواس) والاتحاد الإفريقي والشركاء الدوليين الآخرين لدعم وحماية العملية الانتقالية في بوركينا فاسو“.
 
وكان المجلس العسكري الذي تولى السلطة في بوركينا فاسو قد أطلق أمس الجمعة  سراح الرئيس المؤقت للبلاد ميشيل كفاندو واثنين من وزرائه.
 
وتعيش بوركينافاسو حالة من التوتر بعد أن أقدم جنود من الحرس الرئاسي على اقتحام اجتماع للحكومة الأربعاء الماضي واعتقلوا الرئيس ميشيل كفاندو ورئيس الوزراء بالإضافة إلى بعض الوزراء.
اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة