أخبارالساحل

بوركينافاسو.. هجوم جديد يودي بحياة ثلاثة أشخاص

قتل ثلاثة اشخاص في قرية في شمال بوركينا فاسو، إثر هجوم نفذه أربعة مسلحين على درجات بخارية، وفق ما أكد مسؤول محلي مساء أمس الأربعاء.

وقال المصدر ذاته  إن “الضحايا تم إعدامهم ما تسبب في ذعر كبير في القرية، مضيفا أن الهجوم نفذه “ارهابيون مشتبه بهم”.

في غضون ذلك، أعلنت وزارة الدفاع البوركينية أمس الأربعاء  إلحاق 500 جندي “في شكل استثنائي” بالقوات المسلحة، التي تعرضت لسلسلة اعتداءات دامية أخيرا.

وعرفت بوركينا فاسو، عدة هجمات مسلحة منذ  عام 2014 ، خصوصا في شمال البلاد وشرقها،وقد أوقعت أكثر من 500 قتيل، ونسب أغلبها إلى متشددين.

ومنتصف الشهر الجاري، قتل 24 عسكريا في هجوم استهدف قاعدة عسكرية في شمال بوركينا فاسو، في ضربة غير مسبوقة لجهوده في محاربة  الإرهاب  في البلاد.

وتنص حال الطوارئ على منح صلاحيات إضافية لقوات الأمن، بينها القيام بعمليات دهم للمساكن في أي وقت من النهار أو الليل، وتسري حال الطوارئ في 14 محافظة واقعة في سبع مناطق من أصل 13 منطقة في البلاد.

لكن ذلك لم يمنع تعرض العاصمة واغادوغو نفسها لثلاثة اعتداءات، بما في ذلك اعتداء فيمارس 2018 استهدف مقرات عسكرية وأسفر عن ثمانية قتلى.

المصدر: وكالات.

اظهر المزيد

اباه أحمد بدي

منتج ومحرر في شبكة صحراء ميديا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى