الساحل

بوكو حرام تقصف “ديفا” وتهاجم سجن المدينة

استيقظت مدينة ديفا النيجرية صباح اليوم الاثنين على وقع قصف بالمدفعية الثقيلة، في هجوم هو الثالث من نوعه تتعرض له المدينة في غضون أربعة أيام.
 
ونقل مراسل صحراء ميديا في نيامي عن مصادر محلية إن القصف كان من جهة يعتقد أنها مقاتلو جماعة بوكو حرام، التي تسيطر على مناطق في نيجيريا محاذية للنيجر.
 
وقال مصدر عسكري إن مسلحي الجماعة كانوا يهاجمون سجناً في ديفا، ولكن القوات النيجرية تمكنت من صد الهجوم.
 
والمصدر العسكري هو أحد أفراد قوة من جنود النيجر قوامها 3000 جندي أرسلت إلى منطقة الحدود المضطربة. وقال لرويترز “تم صد الهجوم. عملية التطهير جارية منذ الصباح”.
 
وتزامنت هجمات بوكو حرام على جنوب النيجر، في وقت يستعد برلمان النيجر التصويت على مشاركة البلاد في القوة الإقليمية لمحاربة بوكو حرام.
 
وتسعى الجماعة لإقامة دولة على أساس تفسيرها المتشدد للإسلام في شمال شرق نيجيريا، وصعدت من حملة العنف خلال العام المنصرم.
 
ومدت نطاق عملياتها إلى دولة الكاميرون المجاورة وتشن هجمات قرب بحيرة تشاد وهي منطقة تلتقي عندها حدود نيجيريا وتشاد والنيجر مما أدى إلى فرار عشرات الآلاف من اللاجئين عبر الحدود.
 
ويوم السبت الماضي وافقت حكومات الكاميرون وتشاد والنيجر ونيجيريا وبنين على تشكيل قوة إقليمية قوامها 8700 فرد لمحاربة بوكو حرام.
 
اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة