أخبار

بيرام: عرفت بموريتانيا وسأنجح في هذه الانتخابات

قال المترشح لرئاسيات موريتانيا،بيرام ولد الداه ولد اعبيد،اليوم السبت،إن الانتخابات المقرر إجراؤها،في الثاني والعشرين من الشهر الجاري،ستكون محطة فاصلة في تاريخ موريتانيا،مؤكدا أنه سيصل إلى رئاسة الجمهورية من خلال هذه الاستحقاقات.

واشار ولد أعبيد الذي كان يتحدث في مهرجان بمدينة روصو جنوبي موريتانيا، إلى محطات من حياته “النضالية” التي أدت في بعض أحيانها إلى وصوله إلى السجن،متسائلا إذا كان من مرشح آخر سجن من أجل حقوق المواطنين،وفق تعبيره.

من جهة أخرى قال ولد أعبيد إنه هو من عرف بموريتانيا ، في افريقيا وآسيا والأمم والمتحدة ، لدوره في محاربة العبودية  ، مهاجما بشدة نظام الرئيس الحالي محمد ولد عبد العزيز و نظام الرئيس الأسبق معاوية ولد الطايع، والمترشح محمد ولد الغزواني .

وقال إن المترشح الحالي محمد ولد الغزواني لم يقف يوما ضد النظام الحالي ، ولم يسجن من أجل حقوق الموريتانيين ، مضيفا ” لم أمارس  السياسة في مدينتي روصو ولم أبع شعبي من أجل المال ، حسب تعبيره.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى