مجتمع

تجار روصو يشكون تزوير أوراق نقدية من عملة موريتانيا

تجار روصو يشكون تزوير أوراق نقدية من عملة موريتانيا

يشكو تجار في سوق مدينة روصو؛ جنوب موريتانيا، مما وصفوه بالانتشار الكبير للأوراق النقدية المزورة، التي باتت تربك عملية البيع والشراء في  أسواق المدينة.

وقال التاجر الحسن ولد عبد الله؛ في اتصال اليوم مع صحراء ميديا؛ إن التجار في السوق المركزي بروصو “اكتشفوا أخيرا أنهم وقعوا في شراك الأوراق النقدية المزورة؛ وبالتحديد فئة 5000 أوقية”.

وطالب ولد عبد الله السلطات بالتدخل لمعرفة الجهات التي تقف وراء عملية التزوير التي فرضت على التجار الامتناع عن البيع لأي شخص يحمل الفئة النقدية المذكورة.

وأضاف التاجر في سوق روصو أن المشكلة الحقيقية تكمن في أن أغلب التجار لا تتوفر محلاتهم على “أجهزة كشف العملات المزورة، وإن وجدت فهي عند محلات تعد على أصابع اليد الواحدة”، بحسب قوله.

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة