أخبار

تحويل 40 سجيناً إلى أقصى الشمال الموريتاني

حولت السلطات الموريتانية 40 سجيناً من العاصمة نواكشوط ومدينة نواذيبو، إلى السجن في مدينة “بير أم غرين” في أقصى شمالي البلاد، على الحدود مع الجزائر والمغرب.
 
ونقل مراسل “صحراء ميديا” في ولاية تيرس الزمور عن مصادره أن السلطات القضائية أصدرت القرار الذي يشمل تحويل 40 سجيناً من أصحاب أحكام السجن الطويلة.
 
وأوضحت هذه المصادر أن 30 من السجناء المحولين قادمون من العاصمة نواكشوط، بينما قدم العشرة الآخرون من مدينة نواذيبو، العاصمة الاقتصادية للبلاد.
 
ومن المنتظر أن يصل هؤلاء السجناء اليوم الأربعاء إلى مدينة ازويرات، في طريقهم إلى “بير أم غرين”.
 
وقد شيدت السلطات الموريتانية قبل سنتين سجن بير أم اكرين في أقصى الشمال الموريتاني من أجل احتضان أخطر السجناء من أصحاب الإعدام والمحكوميات الطويلة.
 
وسبق أن نقلت السلطات 130 سجيناً إلى “بير أم غرين” في شهر يوليو 2016.

 

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة