مجتمع

تفاصيل جديدة حول قضية البرلمانيين المعتقلين على خلفية شيكات بدون رصيد

تفاصيل جديدة حول قضية البرلمانيين المعتقلين على خلفية شيكات بدون رصيد

نقلت الشرطة مساء اليوم البرلمانيين القاسم ولد بلال ومحمدن ولد شمد، من مفوضية الشرطة القضائية إلي مفوضية الجرائم الاقتصادية والمالية للبدء في التحقيق معهما  بشأن تقديم دائنين لشيكات بدون رصيد صادرة عنهما.

وحسب مصادر صحراء ميديا، فبالنسبة للنائب، القاسم ولد بلال، فإن رجل أعمال مقيم في نواذيبو قدم شكاية ضده لإعطائه شيكا بقيمة 62 مليون أوقية يطالبه بها، واتضح أنه بلا رصيد.

وبالنسبة لشيخ “واد الناقة”، محمد ولد شمد، فمقدم ضده شيك  بدون رصيد بقيمة 15 مليون أوقية من طرف مؤسسة تجارية يتعامل معها، وأكد  المصدر بأن قضيته “أكثر تعقيدا” من قضية ولد بلال.

وكانت الشرطة القضائية قد اعتقلت ظهر اليوم النائبين البرلمانيين في قضيتين منفصلتين تتعلقان بإعطائهما شيكات مصرفية بدون رصيد.

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة