الساحل

تفجيرات عنيفة تهز مدينة مايدغوري النيجيرية

هزت تفجيرات عنيفة صباح اليوم الاحد ضواحي مايدوغوري عاصمة ولاية بورنو بشمال شرق نيجيريا التي تنشط فيها جماعة بوكو حرام المتشددة.
ولم تعط السلكات النيجيرية ختى الآن أي تصريحات رسمية حول عدد ضحايا التفجيرات إلا أن مصادر سكانية ذكرت لوكالة فرانس برس أن تفجيرات هذا الصباح استهدفت حيي كاياملا ودالوري بمحاذاة طريق باما في جنوب شرق مايدوغوري.
 
وكانت هجمات مماثلة قد استهدفت مدنا نيجيرية أخرى الخميس الماضي حيث اسفرت عن سقوط عشرة قتلى على الاقل.
وفي نفس السياق دان الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون امس السبت سلسلة الهجمات الانتحارية التي وقعت في العاصمة النيجيرية أبوجا ومدينة مايدغورييومي الخميس و الجمعة مجددا دعم الأمم المتحدة للحكومة النيجيرية في محاربتها للإرهاب.
 
وقال المتحدث باسم بان في بيان أصدره امس أن الأمين العام دان الهجمات التي وقعت في ضواحي أبوجا يوم 2 أكتوبر وكذا الهجمات الانتحارية المتعددة التي استهدفت مايدغوري عاصمة ولاية بورنو شمال شرقي البلاد في أول أكتوبر على يد عناصر يشتبه بانتمائها لبوكو حرام.
 
وأضاف البيان أن “العنف المستمر من جانب بوكو حرام يمثل إهانة للقانون الدولي والإنسانية والاعتقاد الديني”.
 
وقتل 18 شخصا وأصيب 41 آخرون في ثلاث انفجارات استهدفت الجمعة الماضي أبوجا في حين خلفت الانفجارات المدمرة في مايدغوري الخميس الماضي 14 قتيلا و39 جريحا.
اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة