مجتمع

تنسيق بين موريتانيا ومنظمة الشفافية لتنظيم مؤتمر قاري

عبر رئيس منظمة الشفافية الدولية بيتر هيغ، الذي يزور موريتانيا حالياً، عن رغبة منظمته في التنسيق مع السلطات الموريتانية لعقد مؤتمر شامل على مستوى القارة الأفريقية حول محاربة الرشوة في مجال الصناعات الاستخراجية.

وقال هيغ بعيد لقائه أمس الثلاثاء بالرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز، إن منظمته مهتمة بما أسماه “الحرب التي أعلنتها موريتانيا ضد الرشوة”، مشيراً إلى أنها “حققت نجاحات كبيرة خاصة في قطاع الصناعات الاستخراجية التي تتطلب مزيدا من التعريف بها في العام”.

وأضاف أن ذلك ما جعل منظمته “مرتاحة لهذه الفرصة من أجل العمل مع وزير الشؤون الاقتصادية والتحضير لمؤتمر شامل على المستوى القاري لعموم أفريقيا في ظل رئاسة موريتانيا للاتحاد الأفريقي في يناير المقبل”؛ موضحاً أن المؤتمر “سيمكن من إلقاء الضوء على ما حققته موريتانيا التي شنت حربا لا هوادة فيها خلال السنوات الماضية على الرشوة”.

وكان بيتر هيغ قد بدأ أول من أمس زيارة لموريتانيا رفقة وفد هام من منظمة الشفافية الدولية، حيث التقى بعدد من ممثلي منظمات المجتمع المدني المختصة في محاربة الرشوة والفاسد والحكامة الرشيدة.

وأشار هيغ إلى أن زيارته لموريتانيا “كانت مهمة جداً حيث مكنتنا من مقابلة عدد من المسؤولين وخرجنا بإرادة صلبة وعزيمة لا تلين لمساعدة موريتانيا في جهودها”.
 

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة