مجتمع

تنظيم “القاعدة” يخير الحكومة الموريتانية بين تحرير أو إعدام الدركي اعل ولد المختار في 20 يوما

تنظيم

وزير الخارجية الموريتاني سبق وأكد رفض بلاده للتفاوض مع التنظيم بخصوص الدركي المعتقل لديه

أمهل تنظيم القاعدة في المغرب الإسلامي الحكومة الموريتانية 20 يوما للقبول بشروطه للإفراج عن الدركي الموريتاني اعل ولد المختار المعتقل لديها منذ 20 دجمبر 2011، ومحملا النظام الموريتاني مسؤولية إعدامه لولد المختار بعد انتهاء المهلة.

وقال التنظيم، في بيان نشرته وكالة نواكشوط للانباء إن عرضه على الحكومة الموريتانية بافتداء الدركي بسجناء للتنظيم في موريتانيا لم يلقى أي تجاوب من طرف الجيش او القادة الموريتانيين.

وأعلن تنظيم القاعدة في المغرب الإسلامي في 13 يناير الماضي عن استعداده لتحرير الدركي الموريتاني مقابل الإفراج عن 2 من عناصره المسجونين في موريتانيا. وهو العرض الذي رد عليه وزير الخارجية الموريتاني بأن بلاده “لن تستجيب” لتلك الشروط وأنها ترفض التفاوض مع “الإرهابيين”.

وكان مسلحون من تنظيم القاعدة هاجوا في نهاية دجمبر الماضي نقطة تفتيش للدرك الموريتاني في قرية “عدل بقرو، شمال موريتانيا، وأسرت الدركي اعل المختار الذي كان مكلفا بحراسة نقطة التفتيش.

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة