أخبار

توقف بث جميع القنوات والإذاعات الخاصة في موريتانيا

انقطع اليوم الثلاثاء بث جميع القنوات التلفزيونية والمحطات الإذاعية الخاصة، بسبب ما قيل إنه تأخر في دفع مستحقات مالية لصالح شركة البث الإذاعي والتلفزي.
 
وتتبع شركة البث الإذاعي والتلفزي للحكومة الموريتانية، وتوفر خدمة البث لجميع القنوات والإذاعات في موريتانيا، مقابل تعويضات مالية سنوية.
 
وقالت المصادر إن ديون الشركة تراكمت على 5 قنوات تلفزيونية خاصة، و3 محطات إذاعات خاصة، ما دفع الشركة إلى إرسال إنذارات تبعتها اليوم بقطع البث.
 
وبررت شركة البث إغلاق القنوات بأنه جاء بعد استكمال جميع الوسائل مع الملاك دون التوصل لصيغة نهائية، رغم تعهدهم بدفع المستحقات.
 
وسبق أن وجهت السلطة العليا للصحافة والسمعيات البصرية، إنذاراً إلى جميع القنوات والإذاعات الخاصة، بضرورة تسديد جميع المستحقات المالية عليهم لصالح شركة البث الإذاعي والتلفزي.
 
وفي موريتانيا تبث خمس قنوات تلفزيونية خاصة هي: المرابطون، الوطنية، شنقيط، دافا والساحل؛ بالإضافة إلى ثلاث إذاعات خاصة هي: نواكشوط الحرة، كوبني والتنوير، بعد أن أغلقت كل من إذاعة “صحراء ميديا” وتوقفت إذاعة “موريتانيد” عن البث.
 
ويأتي توقف بث القنوات والإذاعات الخصوصية، ليكون أول اختبار جدي لقرار تحرير الفضاء السمعي البصري الذي أعلنت عنه موريتانيا قبل أكثر من خمس سنوات.
 
اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة