مجتمع

توقيف محاكمة ولد امخيطير بعد مشادات وفوضى

أوقفت محكمة الجنايات بمدينة نواذيبو مساء اليوم الثلاثاء، الجلسة الأولى من محاكمة المدعو ولد امخيطير، كاتب المقال المسيء للنبي صلى الله عليه وسلم، وذلك بعد مشادات كلامية بين المتهم ووكيل الجمهورية بنواذيبو.

وبحسب ما أفاد به مراسل صحراء ميديا الذي كان حاضراً في الجلسة، فإن رئيس المحكمة قد فتح المجال أمام الإدعاء لاستجواب المتهم، فبدأ وكيل الجمهورية في توجيه الأسئلة لولد امخيطير.

مع بداية حديث وكيل الجمهورية قال ولد امخيطير إن الوكيل لن يطرح إلا الأسئلة التي ضده وذلك بناء على أن الوكيل أخبره أثناء استجواب سابق أنه يمثل “الزوايا” الذين وجه لهم نقداً لاذعاً في مقاله؛ وهنا رد الوكيل: نعم قلت ذلك ولا أخفيه.

بعد رد الوكيل انتشرت حالة من اللغط في أوساط الحضور، وبدأت الفوضى في القاعة، ليتدخل عناصر الشرطة من أجل إخراج المتهم من الغرفة.
واعتبر محاميا الدفاع أن ما أقدم عليه وكيل الجمهورية يعد “سقطة ويجب الاعتذار عنها”.

فيما رفع رئيس المحكمة الجلسة حتى الساعة العاشرة من صباح غد الأربعاء.
 

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة