الساحل

تونس تعبر عن رفضها “المبدئي” للتدخل الأجنبي في إفريقيا

تونس تعبر عن رفضها
أعلن وزير الخارجية التونسي رفيق عبد السلام أن بلاده “تعارض مبدئياً” أي عملية تدخل غير إفريقية في القارة، وذلك في إشارة إلى العملية العسكرية التي تشنها القوات الفرنسية منذ أربعة أيام ضد الجماعات الإسلامية المسلحة شمال مالي.
وقال كبير الدبلوماسية التونسية في تصريحات اليوم الثلاثاء، إن بلاده تعتبر أن “المشاكل التي تستجد في إفريقيا يجب أن تحل في إطار إفريقي”، وأضاف “نحن بشكل عام نعارض تدخلا أجنبيا في مطلق الأحوال”، على حد تعبيره.
وفي سياق متصل كان الرئيس التونسي المؤقت محمد منصف المرزوقي قد امتنع في نهاية الأسبوع الماضي عن تقديم الدعم للتدخل الفرنسي، مشيرا إلى أنه كان ليفضل “حلا سياسيا عن طريق التفاوض”.
وكانت القوات الفرنسية قد بدأت عملية عسكرية في مالي منذ الجمعة الماضي، حيث وصل عدد الجنود الفرنسيين في مالي إلى حوالي 750 جندياً، فيما ينتظر وصول هذا العدد مستقبلاً إلى 2500 جندي.
اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة