ثقافة وفن

ثانوية تفرغ زينه تفوز بالجائزة الأولى لـ”مهرجان المسرح المدرسي في موريتانيا”

ثانوية تفرغ زينه تفوز بالجائزة الأولى لـ

الإعلان على هامش حفل الاختتام عن إنشاء “رابطة الصحفيين أصدقاء المسرح”

أسدل الستار هذه الليلة بدار الشباب القديمة بالعاصمة نواكشوط؛ على فعاليات الدورة الثانية من المهرجان الوطني للمسرح المدرسي في موريتانيا؛ التي تنظمها “جمعية المسرحيين الموريتانيين” بدعم من “الهيئة العربية للمسرح”.

وقد استهل الحفل الختامي لهذه النسخة؛ بتكريم المخرج المسرحي “باب ولد ميني”؛ رئيس المركز القطري للهيئة العربية للمسرح في موريتانيا؛ وكذا مراسل جريدة “الخليج” في نواكشوط الزميل “المختار السالم ولد أحمد سالم”؛ إضافة إلى توزيع شهادات تقديرية على مدراء المدارس المشاركة و تلامذتها ومؤطريهم.
بعد ذالك تابع الحضور “فيلما قصيرا” من 6 دقائق؛ يلخص أبرز يوميات هذه الدورة وجنود الخفاء الذين ساهموا في إنجاحها؛ قبل أن يفسح المجال أمام لجنة التحكيم لإعلان الفائزين في المسابقة المقامة على هامش الدورة الثانية من المهرجان الوطني للمسرح المدرسي في موريتانيا.
وهكذا أحزر طلاب ثانوية تفرغ زينه؛ الجائزة الأولى عن مسرحية “العصابة” لمخرجتها مريم منت الشيباني؛ وقد سلمت لهم الجائزة الكبرى من طرف مدير الثقافة عدنان ولد بيروك؛ في حين ذهبت جائزة “أحسن ممثل” لصالح الطالب “اميده ولد زين” من ثانوية الجديدة بمقاطعة لكصر؛ وكانت جائزة  “أحسن ممثلة” من نصيب الفتاة “خديجة منت محفوظ ” من ثانوية البنات بالعاصمة.
وحصد المخرج أحمد سالم ولد اخليه؛ جائزة “أحسن نص مسرحي” عن عرضه “حلم العبور” الذي قدمه طلاب ثانوية عرفات رقم واحد؛ بينما توجت ثانوية نواذيبو بجائزة “لجنة التحكيم”.
مريم منت الشيباني؛ مخرجة مسرحية “العصابة” الفائزة  بالجائزة الأولى؛ عبرت عن سعادتها بهذا “الانجاز الذي يأتي بعد مشاركتها الثانية في هذا المهرجان”؛ شاكرة كل من ساهم في تحقيق التفوق لثانوية تفرغ زينه، التي “أثبت طلابها جدارتهم بهذا الانتصار”؛ وفق تعبيرها.
بدوره اعتبر الطالب “اميده ولد زين” الحاصل على لقب “أحسن ممثل”؛ أن هذا اللقب جاء “ثمرة أسابيع من التدريبات المتواصلة والانقياد لتعليمات المخرج محمد ولد عزيز”، ضمن المسرحية التي شارك بها طلاب ثانوية الجديدة بلكصر؛ متمنيا “حظا أوفر لمن لم يسعفهم الحظ هذا العام”؛ شاكرا جمعية المسرحيين الموريتانيين على تنظيم هذا المهرجان.
إلى ذلك؛ قالت خديجة منت محفوظ؛ إن السعادة تغمرها بحصولها على هذه الجائزة التي تتمنى “أن تغير نظرة والدتها للمسرح، وهي التي اعترضت على مشاركتها التي ما كان لها أن تتم لولا تدخل الوالد”؛ حسب قولها.
وعلى هامش حفل اختتام الدورة الثانية من المهرجان الوطني للمسرح المدرسي؛ تم الإعلان عن إنشاء “رابطة الصحفيين اصدقاء المسرح”؛ وسيكشف النقاب عن أعضائها خلال الأيام القليلة القادمة.
يشار إلى أن الدورة الحالية من المهرجان الوطني للمسرح المدرسي في موريتانيا؛ شهدت مشاركة 150 تلميذا؛ يمثلون 10 مدارس منها 8 في نواكشوط؛ إضافة إلى ثانوية نواذيبو؛ بينما اعتذرت ثانوية بوكى عن المشاركة في آخر لحظة؛ واستمرت فعالياتها لمدة 6 أيام؛ وقد شهدت  عروضها الـ 9  إقبالا جماهيريا منقطع النظير.

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة