مجتمع

جائزة صحفية جديدة تحمل اسم الصحفي إسحاق ولد المختار

أعلن في نواكشوط عن جائزة صحفية تمنح كل عام، وتحمل اسم الصحفي الموريتاني إسحاق ولد المختار، الذي اختطف قبل عام في سوريا رفقة صحفيين سوري ولبناني.

وتأتي الجائزة الجديدة بمبادرة من شركة أراك للاتصال، في محاولة منها لما قالت إنه “الرفع من محتوى المواد المقدمة للمستمعين والمشاهدين في موريتانيا وتشجيعا لإنتاج الأعمال السمعية البصرية ذات الجودة العالية”.

وأشارت الشركة في إيجاز صحفي وزعته اليوم الأربعاء، إلى أن الجائزة عبارة عن “مكافأة سنوية لأفضل الأعمال السمعية البصرية التي يتم بثها خلال السنة المنصرمة ضمن التغطية الإخبارية لقنواتنا التلفزيونية والإذاعية وكذلك القناة الإذاعية والتلفزيونية الأكثر انتشارا”.

وأضافت أنها “مفتوحة أمام جميع الصحافيين الموريتانيين العاملين في القنوات التلفزية والإذاعية الخاصة والعمومية”.

ومن المنتظر أن تجري المسابقة في مجالات: “أفضل ريبورتاج لتغطية الأحداث الوطنية، أفضل تحقيق استقصائي، أفضل إعلان تجاري، أفضل برنامج حواري سياسي”.

وأشارت الشركة إلى أن نسخة هذا العام من الجائزة ستبدأ في استقبال المواضيع في الفترة ما بين 25 من نوفمبر الجاري وحتى 25 من دجمبر المقبل، فيما ستعلن النتائج يوم 31 يناير 2015.
 

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة