مجتمع

جامعة كندية تطلق حملة لتجهيز مليون وجبة ستشحن إلى موريتانيا

جامعة كندية تطلق حملة لتجهيز مليون وجبة ستشحن إلى موريتانيا
انطلقت منذ أيام بجامعة كيلف الكندية حملة لتجهيز 200.000  وجبة ستشحن إلى موريتانيا لمكافحة آثار الجفاف، وذلك بدعم من شركة كينروس الكندية العاملة في منجم تازيازت الموريتاني بمبلغ وصل إلى 100.000 دولار.
الحملة التي انطلقت يوم 7 سبتمبر الجاري تهدف إلى تجهيز مليون وجبة نهاية العام القادم لصالح المتضررين من آثار الجفاف موريتانيا ومنطقة الساحل، وذلك في إطار برنامج مكافحة الجوع الذي تنظمه جامعة كيلف الكندية بمشاركة 1500 متطوع من بينهم عاملون في شركة كينروس.
وقال إد أوبيتز، نائب الرئيس المكلف بالمسؤولية الاجتماعية لشركة كنروس، إن “هنالك حاجة إنسانية ماسة وملحة في موريتانيا ونحن متحمسون لنكون جزءا من هذا التدخل لمكافحة الجوع”.
فيما قال الستير سامرلي، رئيس جامعة كيلف الكندية، إنهم “سعداء بدعم شركة كينروس وسرعة تجاوبها مع المبادرة”، مضيفاً أن “البرنامج يسعي لمساعدة الفئات الأكثر عرضة لخطر هذه الأزمة الغذائية التي تضرب منطقة الساحل”، وفق تعبيره.
وتجدر الإشارة إلى شركة كينروس المتخصصة في استخراج الذهب وتعمل في منجم تازيازت بموريتانيا، سبق وأن تقدمت بمساعدة قيمتها 10 ملايين دولار لمساعدة الحكومة الموريتانية في بناء أول مدرسة للمعادن، و2.5 مليون دولار لبناء أكبر مركز للحالات الطبية المستعجلة في انواكشوط  والمساعدة في تجهيزه، حسب ما أوردته الشركة في إيجاز صحفي توصلت به صحراء ميديا.
اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة