أخبارافريقيامنوعات

جدل حول صورة تظهر رئيس كوت ديفوار وسط الحجاج

تداول ناشطون أفارقة على مواقع التواصل الاجتماعي صورة لرئيس كوت ديفوار ألاسان واتارا وهو وسط الحجاج العاديين كأي واحد منهم، وذلك خلال موسم الحج المنصرم.

وأثارت الصورة العديد من التعليقات خاصة من حيث غياب أي بروتوكولات تحيط بالرئيس الإيفواري، أو حراسة مشددة.

وكتب أحد المعلقين على الصورة: « الرئيس ألاسان واتارا مضطجع على حصير في نفس المكان مع جميع الحجاج الآخرين ».

وذهب بعض المعلقين إلى التشكيك في صحة الصورة، بينما ثارت حولها نقاشات تتعلق بسياسات الرجل الذي يحكم كوت ديفوار منذ سبع سنوات وأخرجها من أتون حرب أهلية طاحنة.

وينحدر الرئيس الإيفواري البالغ من العمر 76 عاماً، من أسرة مسلمة عريقة تنتمي لقبائل « الماندينغي » المعروفة.

ويقال إن أحد أجداد « واتارا » أسس امبراطورية « كونغ » في مناطق من مالي وغانا وبوركينافاسو وكوت ديفوار، وحكمها في الفترة من 1665 وحتى 1745 ميلادية، ويدعى « سيكو عمر واتارا ».

ويحكم « واتارا » كوت ديفوار منذ مايو 2011، بعد حرب أهلية طاحنة اندلعت في كوت ديفوار حين رفض سابقه لوران كباغبو الاعتراف بنتيجة الانتخابات الرئاسية عام 2010.

اظهر المزيد

Cheikh Med Horma

رئيس تحرير موقع "صحراء ميديا"

مقالات ذات صلة