أخبار

جدل في موريتانيا حول مصرع ثلاثة أطفال حديثي الولادة

تضاربت الأنباء المتداولة بخصوص مصرع ثلاثة أطفال حديثي الولادة في مستشفى الأمومة والطفولة بنواكشوط، مساء أمس الخميس، بعد تماس كهربائي في أحد أجنحة المستشفى، ففي الوقت الذي تداول مدونون هذا الخبر على نطاق واسع، نفت وزارة الصحة الخبر ودعت للتحري.
 
الخبر انتشر عبر الصفحات الموريتانية على موقع “فيس بوك”، خلال الأربع والعشرين ساعة الماضية، وأكد بعض المدونين أن عدد الأطفال المتوفين ارتفع إلى ستة.
 
وشرح المدونون الذين أوردوا الخبر أن تماساً كهربائياً تسبب في تسرب للدخان إلى قسم حجز الأطفال الذين كانت ولادتهم سابقة لأوانها، مما أسفر عن تدهور الوضع الصحي لعدد منهم.

 

نفي الوزارة
 
من جانبها قالت وزارة الصحة في أول تعليق رسمي على الحادث، مساء اليوم الجمعة، إن أحد أقسام مستشفى الأمومة والطفولة شهد بالفعل تماساً كهربائياً “طفيفاً”، ولكنه لم يؤد إلى حريق ولا إلى وفيات في صفوف الأطفال المحجوزين.
 
وقال الدكتور يعقوب ولد محمد الصغير، أخصائي جراحة الأطفال، في تصريح للوكالة الموريتانية للأنباء، إن “القائمين على المستشفى ـ وأخذا بأسباب الحيطة ـ نقلوا أطفالا خدج (ولادتهم سابقة لأوانها) من قسم حديثي الولادة إلى قسم الإنعاش والعناية المركزة حفاظا على سلامتهم”.
 
وأشار إلى أن أحد هؤلاء الأطفال توفي لاحقا، مؤكداً أن “وفاته لم تكن ناجمة مطلقا عن أي تأثير خارجي، وإنما كانت بسبب الضعف الشديد الذي يعاني منه هذا الطفل”.
 

تضارب أنباء
 
وكانت “صحراء ميديا” قد زارت مستشفى الأمومة والطفولة، مساء أمس الخميس، والتقت بعدد من المرضى ورواد المستشفى نفوا أن يكون التماس الكهربائي قد تسبب في وفاة ثلاثة أطفال، كما تم تداوله في الساعات الأولى.
 
وفي اتصال مع إدارة المستشفى نفت الأخيرة أن يكون المستشفى قد تعرض لحريق، أو أن يكون هنالك تسرب للدخان تسبب في مصرع الأطفال المذكورين.
 
ولكن في المقابل ما يزال مدونون يتحدثون عن حالات الوفاة، من محيطهم العائلي، ولكن هذه العائلات ترفض الحديث للإعلام حول الموضوع.
 
اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة