الساحل

جماعة جهادية تعلن مقتل سبعة رهائن إثر عملية مشتركة بين نيجيريا وبريطانيا

جماعة جهادية تعلن مقتل سبعة رهائن إثر عملية مشتركة بين نيجيريا وبريطانيا
أعلنت جماعة أنصار المسلمين في بلاد السودان الناشطة في شمال نيجيريا، أن سبعة رهائن أجانب كانت قد خطفتهم في السابع من فبراير الماضي من شركة للبناء في نيجيريا، قتلوا إثر عملية مشتركة نفذتها قوات خاصة نيجيرية وبريطانية.
وقد نشرت الجماعة بياناً عبر مواقع جهادية على الانترنت مرفقاً بصور مثبتة من فيديو يظهر الرهائن القتلى، وجاء في البيان أنها “سبق أن حذرت من أي محاولة لفكاكهم بالقوة، مما سيجعل حياتهم بخطر محدق”، معتبرة أنه “نتيجة العملية العسكرية المشتركة بين حكومة نيجيريا وحكومة بريطانيا، قتل سبعة أسرى نصارى”، على حد تعبيرها.
وأشارت الجماعة إلى أن “الحكومة النيجيرية تجاهلت التحذير، وسعت بكل الطرق العسكرية لفكاك أسرهم، فأصدرت لقواتها وعملائها أوامر بشن عملية عسكرية بغية تحرير الأسرى”.
وأضاف البيان أن الحكومة البريطانية أرسلت “خمس طائرات قاذفة وجنود وعملاء للاستخبارات” في نفس الإطار، متهمة القوات البريطانية بـ”اعتقال المدنيين وبينهم نساء وأطفال وقتلت بعضهم”، على حد تعبير البيان.
وكانت عناصر من الجماعة قد اقتحمت شركة البناء (ستراكو) في السابع من فبراير الماضي، مستخدمة في ذلك متفجرات، قبل أن تخطف أربعة لبنانيين وبريطانيا وإيطاليا ويونانيا.
وقد وقع البيان باسم أبو مسلم الأنصاري، أمير جماعة أنصار المسلمين في بلاد السودان، التي سبق أن انشقت من جماعة (بوكو حرام) النيجيرية بعد خلاف على طريقة تنفيذ العمليات في مناطق نفوذ الأخيرة.
اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة