أخبار

حادثة الحرم: وفاة 87 شخصاً وحالة استنفار (فيديو)

أعلن الناطق باسم رئاسة شؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي أحمد المنصوري أن حادث سقوط إحدى الرافعات في المسجد الحرام اليوم الجمعة والذي أسفر عن وفاة 87 شخصاً وإصابة 184 آخرين، جاء نتيجة العواصف الشديدة والرياح القوية والأمطار الغزيرة والحالة الجوية على العاصمة المقدسة.
 
ونقلت وكالة الأنباء السعودية (واس) عن المنصوري قوله إن “الرئاسة والجهات ذات العلاقة بدأت معالجة الحادث الذي نتج عنه وفاة 87 شخصاً كانوا موجودين في الموقع في حين بلغ عدد المصابين والذين تم نقلهم إلى المستشفيات 184 مصاباً”.
 
وقال المنصوري إن “ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية رئيس لجنة الحج العليا الأمير محمد بن نايف بن عبد العزيز يتابع الحادث منذ لحظة وقوعه، وكذلك مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة رئيس لجنة الحج المركزية الأمير خالد الفيصل بن عبد العزيز”.
 
وكانت مديرية الدفاع المدني السعودي أعلنت على حسابها الرسمي في تويتر أن “فرق العاصمة المقدسة بدأت في معالجة حادث سقوط الرافعة”، مضيفة أن “15 فريقاً من الدفاع المدني وفريق بحث وإنقاذ بالإضافة إلى الهلال الأحمر والشؤون الصحية” بإسعاف الجرحى.
 
وأفادت (واس) أن “مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة الأمير خالد الفيصل وجه بتشكيل لجنة تحقيق لتحديد أسباب الحادث وإعلان النتائج على الفور”.
 
وأوضح مدير عام العلاقات العامة والإعلام في إمارة منطقة مكة المكرمة سلطان الدوسري أن “أمير منطقة مكة يتابع مع الجهات المختصة الحادث”، مشيراً إلى أن “الأمير خالد الفيصل وجه جميع الجهات ذات العلاقة بتوفير الدعم للمصابين كافة وتقديم العلاج لهم”.
 
من جانبه، قال المدير العام للإدارة العامة للحج والعمرة خالد الحبشي إنه “تم نقل 49 حالة مصابة جراء سقوط الرافعة إلى المستشفيات القريبة من الحرم المكي، بالإضافة لمعالجة عدد من الحالات التي كانت إصابتها طفيفة ولا تستدعي النقل”.
 
وأوضح أنه تم “الاستعانة بفرق إسعاف من المراكز في مكة المكرمة وجدة والطائف وعرفة للتدعيم والمساندة، بالإضافة إلى الفرق الموجودة في نقاط الفرز على باب علي وباب المروة والشبيكة وباب السلام في الحرم المكي”.
 
ويجرى في الوقت الراهن تنفيذ مشروع كبير لتوسيع مساحة المسجد الحرام، تشمل مبنى التوسعة والساحات والأنفاق ومبنى الخدمات والطريق الدائري الأول.
 
اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة