أخبار

حاكم دبي يطلق مبادرتين لتعزيز التسامح والتعايش

 
أطلق حاكم إمارة دبي محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء الإماراتي، مبادرة للتسامح تشمل تكريم رموز التسامح العالمي، في مجالات الفكر الإنساني والإبداع الأدبي والفنون الجمالية.
 
وبحسب ما أعلن عنه المكتب الإعلامي لحكومة دبي فإنه من المنتظر أن تؤسس «جائزة محمد بن راشد للتسامح»، لبناء قيادات وكوادر عربية شابة في مجال التسامح، وتدعم الإنتاجات الفكرية والثقافية والإعلامية المتعلقة بترسيخ قيم التسامح والانفتاح على الآخر في العالم العربي.
 
وظهر في مقطع فيديو بثه المكتب الإعلامي لحكومة دبي، محمد بن راشد وهو يستقبل العلامة الموريتاني الشيخ عبد الله بن بيه، رئيس منتدى تعزيز السلم في المجتمعات المسلمة، وتضمن الفيديو تغريدات حاكم دبي التي يعلن فيها إطلاق المبادرتين المتعلقتين بالتسامح.
 
وأعلن حاكم دبي عن إنشاء “المعهد الدولي للتسامح” الأول من نوعه في العالم العربي، والذي سيعمل على تقديم المشورة والخبرات اللازمة في مجال السياسات التي ترسخ قيم التسامح بين الشعوب، ويقوم بنشر الدراسات والتقارير المتعلقة بموضوع التسامح والعمل مع المؤسسات الثقافية المعنية في العالم العربي، لنشر مبادئ التسامح لدى الأجيال الجديدة.
 
ومن المنتظر أن يطلق المعهد الجديد مجموعة من الدراسات الاجتماعية للبحث في جذور التعصب والانغلاق والطائفية، كما سيعمل المعهد على دعم الباحثين العرب والمتخصصين العالميين في مجال التسامح، ويساهم في ترسيخ فكر مختلف في الأجيال الشابة عبر المساهمة البحثية في تطوير منظومات التعليم.
 
وأكد حاكم دبي عبر حسابه على “تويتر” أن دولة الإمارات تمثل اليوم نموذجاً للتسامح وتسعى لترسيخ ريادتها في هذا المجال، وقال إن “الإمارات نجحت في أن تكون مركز جذب بشري من كل أنحاء العالم، مبرهنة بأن الإمارات والتسامح وجهان لمعنى جميل واحد”، وفق نص التغريدة.
 
اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة