مجتمع

حزب اتحاد الوسط الديمقراطي ينفى دعوته الي إطلاق حوار سياسي جديد بين الأغلبية والمعارضة

حزب اتحاد الوسط الديمقراطي ينفى دعوته الي إطلاق حوار سياسي جديد بين الأغلبية والمعارضة

نفى الأمين المكلف بالإعلام في حزب اتحاد الوسط الديمقراطي الموريتاني، سيدى المختار ولد احمد الهادي، أن يكون رئيس الحزب الشيخ سيدى احمد ولد باب قد شارك في أية مشاورات سياسية مع أحزاب أخرى بهدف الدعوة الي إطلاق حوار سياسي جديد بين الأغلبية والمعارضة.

وأكد سيدى المختار، في اتصال مع صحراء ميديا، تمسك الحزب بالنتائج المنبثقة عن الحوار الأخير بين الأغلبية وبعض أحزاب المعارضة في شهر أكتوبر الماضي. مشددا على “تشبث” رئيس الحزب بمساندته “المطلقة” للرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز.

من جهة أخرى تجري مشاورات بين بعض  أحزاب سياسية في الأغلبية بهدف إطلاق مبادرة تدعو الي حوار سياسي جديد تشارك فيه أحزاب المعارضة التي قاطعت حوار أكتوبر، للاتفاق على خارطة طريق تقود الي تنظيم انتخابات توافقية.

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة