مجتمع

حزب الاتحاد الحاكم في موريتانيا يستعد لتنظيم مهرجان جماهيري في نواكشوط

حزب الاتحاد الحاكم في موريتانيا يستعد لتنظيم مهرجان جماهيري في نواكشوط

وزير الشؤون الاقتصادية والتنمية أوصى ب”وضع الوسائل المتاحة أمام كل من يحتاجها”

قال محمد محمود ولد جعفر؛ الأمين التنفيذي المكلف بالسياسات في حزب الاتحاد من أجل الجمهورية الحاكم بموريتانيا، إن حزبه يستعد لتنظيم ما وصفه بمهرجان التحدي يوم الاثنين القادم قرب ملعب لكصر في العاصمة نواكشوط.

وطالب ولد جعفر مناضلي الحزب؛ خلال اجتماع ترأسه الليلة البارحة بلكصر في إطار الحملة التحسيسية التي يقوم بها حزبه منذ أيام، طالبهم بالحضور بكثافة في المهرجان.

وأكد أن مقاطعة لكصر “هي مسرح النشاطات التي تقوم بها المعارضة وذلك لوقوع الساحات التي تستخدمها ضمن حدودها”، مشيرا إلى أنه “من الضروري أن يعمل الحزب على تنظيم العديد من النشاطات الهادفة والمتنوعة المتتالية في هذه المقاطعة كرد على ما يقوم به الطرف الآخر”؛ بحسب تعبيره.

وبدوره قال الشيخ ولد الغرابي؛ عمدة بلدية لكصر،  إنهم نظموا عملية جرد “للمناضلين” مكنتهم من معرفة عددهم في المقاطعة مما خولهم تقدير الكم البشري المتوقع حضوره في المهرجان بحوالي 5000 شخص، مطالبا ب”العمل المتواصل لإنجاح المهرجان”.

أما وزير الشؤون الاقتصادية والتنمية سيدي ولد التاه؛ رئيس اللجنة الحزبية في مقاطعة لكصر، فقد استعرض العمل الذي قامت به لجنة القسم للتحضير للمهرجان، موصيا ب”وضع الوسائل المتاحة أمام كل من يحتاجها”؛ كما قال.

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة