أخبارمنوعات

حسابات فيس بوك « مزورة » باسم وزراء موريتانيين

ظهرت في الفترة الأخيرة حسابات على موقع التواصل الاجتماعي « فيس بوك »، تحمل اسم وصورة وزير الشؤون الخارجية والتعاون الموريتاني اسماعيل ولد الشيخ أحمد، ولكن الأخير أعلن أنها « حسابات مزورة ».

وقالت وزارة الخارجية في بيان رسمي إنها « تنبه مستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي إلى وجود حسابات مزورة باسم السيد وزير الشؤون الخارجية والتعاون إسماعيل ولد الشيخ أحمد على موقع فيس بوك ».

وأضافت الوزارة أن « محتويات هذه الحسابات، جملة وتفصيلا، لا تمثل سوى الأشخاص الذين أنشأوا هذه الحسابات انتحالا باسم معالي الوزير ».

وخلصت الوزارة إلى أن « كل تصريح أو رأي لا يصدر عن معالي الوزير شخصياً في وسائل الإعلام العمومية أو عبر المصالح المخولة بوزارة الشؤون الخارجية والتعاون لا يعتد به ولا يلزم سوى من صدر منه ».

ويعد موقع فيس بوك هو موقع التواصل الاجتماعي الأكثر استخداماً في موريتانيا، وتكثر فيه الحسابات المزورة بأسماء شخصيات معروفة، كان آخرها وزير الاقتصاد والمالية في الحكومة الموريتانية المختار ولد اجاي، الذي لم يمنعه نشاطه على الموقع من ظهور حساب مزور باسمه.

وكتب ولد اجاي على صفحته عن « وجود محاولة جديدة لانتحال هذا الحساب »، وأضاف أن « الفرق مع سابقاتها هو أن صاحبها استطاع أن يبني حسابا متطابقا مع الحساب الأصلي وأنزل فيه جميع تدويناتي حتي اني عجزت عن التمييز بين الحسابين ».

وسبق أن اشتكى عدد من الوزراء الموريتانيين سابقاً من عمليات انتحال أسمائهم وصورهم في حسابات « مزورة » على موقع فيس بوك.

ويشير الخبراء إلى أن الحسابات المزورة على مواقع التواصل الاجتماعي تستخدم في نشر الأخبار الكاذبة، ولكنها أيضاً قد تستخدم في عمليات احتيال باسم أصحابها.

اظهر المزيد

Cheikh Med Horma

رئيس تحرير موقع "صحراء ميديا"

مقالات ذات صلة