أخباراقتصاد

حملة لإحصاء وترقيم زوارق الصيد في موريتانيا

دعا وزير الصيد والاقتصاد البحري الموريتاني، الناني ولد أشروقه جميع الفاعلين في مجال الصيد، للمشاركة “بشكل فاعل في عملية إحصاء وترقيم زوارق الصيد”.

جاءت دعوة الوزير خلال اجتماعات عقدها صباح اليوم السبت، في مدينة نواذيب شمالي موريتانيا، مع الفاعلين في مجال الصيد التقليدي، والصيد الصناعي، وأصحاب المصانع .
وقال ولد اشروقة إن “حملة إحصاء وترقيم زوارق الصيد، ستنطلق ابتداء من الأسبوع المقبل، على امتداد الشاطئ الموريتاني”.
وتحدث وزير الصيد خلال اجتماعاته عن نتائج السنة الثانية من تنفيذ استراتيجية التسيير المسؤول من اجل التنمية المستدامة للصيد البحري ٢٠١٥٢٠١٩ .

معتبرا أن هذه السياسة، ساهمت بشكل كبير، في تنمية هذا القطاع، وفي زيادة القيمة المُضافة، مما كان له الأثر الإيجابي، في خلق تنمية مستديمة، والمحافظة علي الثروة البحرية.

وكان الوزير قد دعا أمس إلى حماية مخزون موريتانيا الاستراتيجي من الإخطبوط، وحث العاملين في المعهد الموريتاني لبحوث المحيطات والصيد، على مضاعفة الجهود للمحافظة على الثروة البحرية،  وإبقائها بمنأى عن الإفراط في الاستغلال الذي يتهدد الأصناف الأهم منها.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة