أخبارافريقياالساحل

“حمى لاسا” تقتل العشرات في نيجيريا وتهدد دولا افريقية

كشف مركز مكافحة الأمراض في نيجيريا، أن حمى “لاسا”، أودت بحياة أزيد من مائة شخص خلال الشهرين الأخيرين في تفش “غير مسبوق” أصاب نصف ولايات البلاد.

من جهتها قالت منظمة الصحة العالمية الأسبوع الماضي، إنه جرى الإبلاغ عن 1081 حالة مشتبها بها، و90 وفاة بسبب المرض، في ثمانية عشر ولاية من ولايات نيجيريا، البالغ عددها 36 ولاية.

وأضافت المنظمة الدولية  أن مراكز أقيمت في أربع ولايات لمواجهة الأمر، مؤكدة أن المرض منتشر أيضا في غانا وغينيا ومالي وبنين وليبيريا وسيراليون وتوجو.

وحمى لاسا مرض فيروسي، يسبب النزيف، وينتقل عن طريق أطعمة، أو أدوات منزلية ملوثة ببول القوارض أو برازها، كما يمكن أن ينتقل من خلال سوائل أجساد المصابين، وتشمل أعراض الفيروس، ارتفاع درجة الحرارة، والصداع، ويؤدي في معظم الحالات إلى الوفاة.
وقال مركز مكافحة الأمراض في نيجيريا إن مائة وعشرة اشخاص لقوا حتفهم جراء تفشي هذه الحمي منذ بداية العام الجاري، وأضاف المركز في تقريره لشهر مارس الجاري، إن هناك 1121 حالة مشتبها بها أكدت الفحوص إصابة 353 منها، وتنتظر 37 حالة أخرى الفحوص المعملية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة