مجتمع

خمسون مليون أوقية لتمويل مشاريع في شنقيط

استفاد عدد من سكان مقاطعة شنقيط، شمالي موريتانيا، من غلاف مالي قدره 49.6 مليون أوقية لتمويل مشاريع مدرة للدخل لصالح بعض الأسر الأكثر هشاشة، وفق ما أعلن عنه صندوق الإيداع والتنمية.

وتم توزيع التمويلات أمس الاثنين تحت إشراف وزيرة الثقافة والصناعة التقليدية فاطم فال منت اصوينع، وذلك على هامش فعاليات النسخة الخامسة من مهرجان المدن القديمة.

وتوجه تمويلات صندوق الإيداع والتنمية لصالح 82 مشروعاً من المنتظر أن توفر 98 فرصة عمل لصالح السكان المحليين.

وقالت منت اصوينع إن الهدف من التمويلات هو “دعم صناعة الثقافة ودعم الموروث الحضاري وتحسين ظروف السكان وفق إستراتيجية تجمع بين الثقافة والتنمية وتمكن من إبراز الخصوصية الثقافية والتراثية للمدن العتيقة بعد 2015”.

من جهته قال والي آدرار جالو عمر آمادو إن صندوق الإيداع والتنمية يلعب دوراً محورياً فيما أسماه “إنعاش الدورة الاقتصادية المحلية والوطنية”، مشيراً إلى أن الصندوق مول 776 مشروعاً في ولاية آدرار بغلاف مالي قدره 312.9 مليون أوقية، وهو ما مكن من توفير 1056 فرصة عمل، وفق تعبيره.

 في غضون ذلك أعلن المدير العام لصندوق الإيداع والتنمية أحمد ولد مولاي أحمد أن تدخلات الصندوق في مقاطعة شنقيط تأتي في إطار برنامج وطني شامل أعلنه الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز قبل ثلاث سنوات تصل قيمته إلى 10 مليارات أوقية.

وأوضح ولد مولاي أحمد أن الهدف من البرنامج هو “دعم التشغيل وتمويل المؤسسات الصغيرة والمقاولات ودعم الطبقات الأكثر احتياجا وفتح آفاق أمام حملة الشهادات”، على حد تعبيره.

محلياً أشاد عمدة بلدية شنقيط محمد ولد أعماره بالدور الذي يؤديه صندوق الإيداع والتنمية في تحريك عجلة التنمية الاقتصادية في البلاد، مثمناً في نفس الوقت تمويله لمشاريع في شنقيط.
 

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة