الساحل

دكار تستعد لاستقبال باراك أوباما وليونيل ميسي

دكار تستعد لاستقبال باراك أوباما وليونيل ميسي
تستعد العاصمة السنغالية دكار الأسبوع الجاري لاستقبال شخصيتين من أشهر الشخصيات على المستوى العالمي، حيث ستستقبل يوم غد الأربعاء (26/06/2013) الرئيس الأمريكي باراك أوباما؛ وبعد غد الخميس (27/06/2013)، اللاعب الأرجنتيني ليونيل ميسي.
الحدثان المنتظران حظيا بتغطية كبيرة في الصحافة السنغالية، حيث كتبت إحدى الصحف: “سيعيش بلدنا حدثين مهمين هذا الأسبوع؛ أولهما وصول أول رئيس أمريكي أسود باراك أوباما، وثانيهما زيارة لاعب برشلونه ليونيل ميسي، الحاصل على الكرة الذهبية لأربع مرات، وأحسن لاعب في العالم”.
التحضيرات تجري على قدم وساق في مطار ليبولد سيدار سينغور، الذي ستحط فيه طائرة الرئيس الأمريكي (إير فورس وان)، وسط حالة من التأهب الأمني تسود شوارع العاصمة دكار، حيث تنظم دوريات ويتم تفتيش المواطنين والتدقيق في هوياتهم.
زيارة الرئيس الأمريكي ستستمر لثلاثة أيام، وستكون فرصة يلتقي خلالها أوباما بعدد من الشخصيات السياسية وأصحاب المؤسسات، وناشطي المجتمع المدني؛ إضافة إلى بعض القيادات الشبابية من أجل مناقشة الشراكة الإستراتيجية في القضايا الثنائية والدولية.
أما بالنسبة للجمهور الرياضي السنغالي والدولي فينصب الاهتمام على زيارة اللاعب الأرجنتيني ولاعب نادي برشلونة الاسباني ليونيل ميسي، الحاصل على الكرة الذهبية لأربع مرات، أفضل لاعب في العالم.
زيارة النجم الأرجنتيني للسنغال تأتي في إطار دعوة من طرف أكاديمية اسباير القطرية؛ وتدخل ضمن برنامج مكافحة الملاريا التابع للأكاديمية القطرية.
ومن المنتظر أن يعقد اللاعب الأرجنتيني مؤتمراً صحفياً زوال الخميس، في منتجع سالي، بمنطقة امبور 75 كيلومتر شمالي دكار، فيما سيشرف في نفس المنطقة على حملة توزيع الناموسيات المشبعة لصالح سكان الريف.
اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة