أخبار

دول الساحل تطالب مجلس الأمن بإدراج قوتها ضمن البند السابع

 

 

طالب قادة مجموعة الخمس فى الساحل مجلس الأمن الدولي بإدراج عمل القوة المشتركة للمجموعة ضمن البند السابع من ميثاق الأمم المتحدة

.وقرر القادة  فى بيان ختام القمة الرابعة للمجموعة اليوم في نيامي العمل على إنشاء سكة حديد الساحل، وكلية للشرطة في التشاد، وإطلاق كلية الدفاع في نواكشوط، إضافة إلى تبني خطة استثمار خاصة بالمنطقة.

وأشاد البيان الختامي للقمة بدعم الشركاء الدوليين للمجموعة وخططها الاستراتيجية ، منوهين فى الوقت ذاته بدعم الاتحاد الافريقي من خلال إنشاء آليات للتنسيق مع المجموعة.

وشدد البيان الختامي على أن المنطقة تواجه تحديات كبيرة بفعل تأثيرات الأزمة الليبية على المجموعة التى تشم إضاة إلى موريتانيا، النيجر، والتشاد، ومالي، وبوركينفاسو .

واختار قادة المجموعة وزير خارجية النيجر السابق  مامان صمبو سيديكو أمينا عاما جديدا للمجموعة، إضافة إلى اختيار واغادوغو لاستضافة القمة القادمة في فبراير 2019.

وأكد الرئيس النيجري ايسوفو محمادو، الذى تستضيف القمة على أن العمل سيتواصل في إطار المجموعة لتحقيق الأمن والاستقرار والازدهار والتنمية لشعوب منطقة الساحل.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة