مجتمع

رؤساء المجموعة المفوضة من الاتحاد الإفريقي لن يزوروا طرابلس غدا

علمت “صحراء ميديا” ان مجموعة السلم والامن  قررت عدم السفر إلى ليبيا، غدا في ضوء قرار مجلس الأمن الدولي، وبدء الضربات الجوية ضد ليبيا.

جاء ذلك بعيد اجتماع ضم رؤساء مالي والكونجو، ومثلت فيه جنوب افريقيا واوغندا على مستوى أقل، وقال مراقبون ان تطورات الازمة الليبية اغلقت الباب أمام دور الاتحاد الافريقي.

وكان الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز قد قال إن الوضع في ليبيا، تدهور يوما بعد يوم. منذ 10 مارس، تاريخ انعقاد قمة مجلس السلم الإفريقي في اديس ابابا.

وأضاف ولد عبد العزيز، الذي كان يتحدث في افتتاح قمة المجموعة رفيعة المستوى المكلفة بليبيا، إن الأزمة في ليبيا تتطلب عملا عاجلا للتوصل إلى حل إفريقي، يضمن وحدة وسلامة أراضيها.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق