أخبار

رئيس الحزب الحاكم يرد على منتقدي خطاب بوتلميت

تحدث عن استغلال سياسي وصمت المختصين

قال رئيس حزب الاتحاد من أجل الجمهورية الحاكم في موريتانيا سيدي محمد ولد محم، مساء أمس الاثنين، إن الخطاب الذي ألقاه في مدينة بوتلميت خلال حملة تعديل الدستور استغل من طرف سياسيين ولم يتكلم فيه أهل الاختصاص.

وكان ولد محم قد أثار الجدل آنذاك حين قال في خطابه إن الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز “أطعم من جوع وآمن من خوف”، في إشارة إلى أن السياسيات الاقتصادية والأمنية للنظام كانت ناجحة، حسب رأيه.

وأكد ولد محم خلال اجتماع عقده مساء أمس مع شباب الحزب الحاكم، أنه رفض التعليق على هذه التصريحات والجدل الذي أثارته لأن أهل الاختصاص والعلم لم يتحدثوا عنها، مشيراً إلى أنها استغلت من طرف بعض السياسيين.

وكان ولد محم قد أشرف أمس على اجتماع لإطلاق قناة على “اليوتيوب” تابعة لشباب الحزب الحاكم، وقال خلال الاجتماع إن “الشباب هو القوة الحيوية والحقيقية في الحزب وأنه مطالب بالعمل والحضور في مختلف أمانات الحزب ومختلف أنشطته”.

وأضاف ولد محم أن “الشباب مطالبون اليوم أكثر من أي وقت مضى بضرورة اكتساح الساحة، واكتساح العمل الحزبي والحضور في الساحة بشكل يتناسب مع المشروع السياسي للرئيس المؤسس”، على حد تعبيره.

اظهر المزيد

Cheikh Med Horma

رئيس تحرير موقع "صحراء ميديا"

مقالات ذات صلة