مجتمع

رئيس الحزب الحاكم يسخر من مطالبة المعارضة بإسقاط النظام

رئيس الحزب الحاكم يسخر من مطالبة المعارضة بإسقاط النظام
ولد محمد الأمين: الإنجازات العملاقة التي تحققت حجة كافية للرد على من يتبنون “الفتنة والتحريض
سخر رئيس حزب الإتحاد من أجل الجمهورية، الحاكم في موريتانيا، محمد محمود ولد محمد الأمين، من دعوة منسقية المعارضة الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز الي الرحيل عن السلطة، واصفا تلك الدعوة بالفجة.
وأضاف ولد محمد الأمين، في حفل إطلاق بعثات تحسيسية لحزبه، إن مطالبة ولد عبد العزيز بالرحيل عن السلطة تعتبر “كفرانا للنعم السياسية وجحودا لمعركة التنمية وظلم للعدالة وكفر بالديمقراطية وسوء استخدام للحرية”، طالبا من قادة المعارضة “العودة لرشدهم وتحكيم ضمائرهم الوطنية” والتخلي عن “الجشع السلطاني”.
وأشار رئيس الحزب الحاكم الي أن من يسعون لإسقاط النظام ليسوا عصابات او منظمات جريمة منظمة بل احزاب سياسية تنعم ب”أوفر الحريات” وتواصل المسيرات والاعتصامات وتقول وتفعل ما تريد دون أي رقيب وهي نفسها كانت شاهدة ومشاركة في رئاسيات 2009 واعترفت “مكرهة” بنتائج الاقتراع. ومستغربا أن تعمل هذه الأحزاب على الإطاحة برئيس منتخب ديمقراطيا ولم يكمل مأموريته.
واعتبر ولد محمد الأمين أن الهدف من اطلاق المرحلة الثانية من الايام التحسيسية في مختلف ولايات البلاد هو تطبيق برنامج الرئيس بعد اكتمال جزءه الاول و التعبئة على ما تبقي منه.  مشيدا بما قال إنها  “انجازات عملاقة” تحققت في قطاع الطرق والصحة والبني التحتية اضافة الي مناخ الحرية، مشيرا الي أن تلك “الإنجازات” حجة تكفي لبعثات  الحزب للرد على “المرجفين” الذين يشككون في كل شيئ ويتبنون “الفتنة والتحريض”، حسب قوله.
وكانت منسقية المعارضة قد نظمت مساء أمس مسيرة حاشدة في نواكشوط للتنديد بسياسات السلطة، وتنوي تنظيم اعتصام مفتوح في الثاني من شهر مايو المقبل للمطالبة برحيل النظام.

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة