مجتمع

رابطة الصحفيين تنظم ندوة حوارية حول تحرير الفضاء السمعي البصري في موريتانيا

رابطة الصحفيين تنظم ندوة حوارية حول تحرير الفضاء السمعي البصري في موريتانيا

نخبة من الإعلاميين يناقشون “مزايا وتحديات” المرحلة الجديدة

 

تنظم رابطة الصحفيين الموريتانيين مساء اليوم الاثنين ندوة حوارية في نواكشوط تحت عنوان “تحرير الفضاء السمعي البصري المزايا والتحديات”، ويشارك فيها عدد من الإعلاميين، وممثلين عن السلطات المعنية بالقطاع الصحفي في موريتانيا.

وأكدت رابطة الصحفيين في إيجاز لها أن الندوة الأولى من نوعها ستجمع نخبا من مختلف المدارس والتيارات، لبحث مستقبل الإعلام في موريتانيا، على ضوء تعهدات الرئيس محمد ولد عبد العزيز بفتح المجال أمام الإذاعات والتلفزيونات الخاصة لمزاولة البث في موريتانيا قبل نهاية العام الجاري.

 

 

 

 

وقالت الرابطة إن هذه الندوة تشكل الانطلاقة الفعلية لأنشطتها بعد المؤتمر الذي نظمته قبل أيام، وسيحضرها مدير السمعيات البصرية بوزارة الإتصال والعلاقات مع البرلمان محمد يحيى ولد حي، وعضو السلطة العليا للصحافة والسمعيات البصرية الدكتور السيد ولد أباه. ويحضر الندوة كذلك الحضرامي ولد برو ممثلا لسلطة التنظيم.

وأشار الايجاز الذي تلقته صحراء ميديا من رابطة الصحفيين إلى أن النائب البرلمانية كدجاتا مالك جلو، والنائب والمرشح الرئاسي السابق كان حاميدو بابا سيحضران الندوة.

ويشارك في الندوة كل من : عبد الله ولد محمدي الرئيس التنفيذي لشبكة صحراء ميديا، والإعلامي المخضرم عبد الله ولد محمدو، إضافة لمدير قناة “شنقيط ت ف” أحمد محمد الامين، ومديرة قناة “دافا” منتان بنت لمرابط، ومدير دار السنمائيين عبد الرحمن ولد أحمد سالم، ومدير شركة “انتاج” اسلم ولد تاج الدين. ويتوقع أن يشارك في الندوة ممثلون عن إذاعة موريتانيا، والتلفزة الوطنية.

وينتظر أن تشهد ندوة “تحرير الفضاء السمعي البصري المزايا والتحديات” كلمة لرئيس رابطة الصحفيين محمد عبد الرحمن ولد الزوين، ومداخلات متعددة من مختلف الأطراف، بمن فيها ممثلون عن منظمات من المجتمع المدني، يتوقع أن تعكس وجهة نظر وتطلعات المستمع والمشاهد في موريتانيا.

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة