أخبارمحليات

روصو.. توقف حركة البضائع بعد إضراب الشاحنات السنغالية

تأثرت حركة البضائع في مدينة روصو، جنوبي موريتانيا، بإضراب دخلت فيه الشاحنات السنغالية التي تنقل البضائع عبر الحدود الموريتانية-السنغالية، وفق ما أكدته مصادر محلية لـ « صحراء ميديا ».

وقالت هذه المصادر إن الشاحنات السنغالية التي كانت تتولى مهمة نقل البضائع المستوردة من بلدان أفريقيا جنوب الصحراء، دخلت في إضراب منذ ثلاثة أيام احتجاجاً على ارتفاع أسعار التأمين في موريتانيا.

وتقوم هذه الشاحنات بنقل البضائع عبر الحدود وتفريغها في مدينة روصو، من دون أن تغادر المدينة الحدودية، ويقوم أغلبها بشراء تأمينات تتراوح مدتها من ثلاثة أيام إلى شهر كامل، وتتفاوت الأسعار حسب المدة وحمولة الشاحنة.

ونقل مراسل « صحراء ميديا » عن مصادر خاصة قولها إن الشاحنات كانت تستفيد من مضاربات في أسعار التأمين، ولكن منذ أن تم توحيد الأسعار توقفت هذه المضاربات، وبالتالي أصبحت الأسعار في نظر أصحاب الشاحنات « مرتفعة ».

ودخل الإضراب في يومه الثالث، متسبباً في حالة شلل شبه تام لحركة البضائع بين ضفتي نهر السنغال، وخاصة فيما يتعلق بالضائع المستوردة إلى موريتانيا.

اظهر المزيد

الشيخ محمد حرمه

رئيس تحرير موقع "صحراء ميديا"

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى