مجتمع

رياح سريعة وموجة من الأتربة تحجب الرؤية في العاصمة نواكشوط

رياح سريعة وموجة من الأتربة تحجب الرؤية في العاصمة نواكشوط

المكتب الوطني للأرصاد الجوية: سبب الأحوال الجوية المتقلبة هو ارتفاع الضغط في المرتفع الجوي الآزوري

تشهد العاصمة الموريتانية نواكشوط منذ الساعات الأولى من فجر اليوم الاثنين موجة من الرياح المحملة بالغبار والأتربة مرفقة برياح سريعة مع انخفاض بسيط في درجة الحرارة، وتسببت هذه الحالة الجوية الطارئة في انحسار الرؤية في جميع مقاطعات العاصمة.

وبدت شوارع العاصمة شبه خالية من الحركة في الساعات الأولى، ومع تقدم الوقت بدأت السيارات تتحرك شيئا فشيئا، فيما يستخدم أغلبها الضوء للتغلب على الغبار الذي يحجب الرؤية القريبة.
هذا وكانت مصادر المكتب الوطني للأرصاد الجوية قد توقعت اليوم الاثنين ارتفاع الضغط في المرتفع الجوي الآزوري، مما سينتج عنه انخفاض في درجات الحرارة وزيادة في سرعة الرياح الشمالية الشرقية، التي عادة تصطحب معها الغبار والأتربة.
وفي توقعاته قال المكتب الوطني للأرصاد الجوية إن “الرؤية ستكون متأثرة إلى محدودة بفعل الأتربة على عموم التراب الوطني”، حسب وصفه.
هذا وكانت موريتانيا قد عرفت خلال الأيام الماضية تقلبات كبيرة في المناخ أدت إلى انخفاض كبير في درجات الحرارة لتدخل البلاد في موجة برد غير مسبوقة في السنوات الأخيرة.
وفي الآونة الأخيرة تسببت هذه الأحوال الجوية المتقلبة إلى حالات عديدة من حوادث سير في مناطق مختلفة من موريتانيا.

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة