مجتمع

زعيم المعارضة الموريتانية يستقبل قادة أحزاب في الأغلبية يحملون مبادرة “حوار جديد”

ولد داداه رفض العرض.. واعتبر أن موضوع رحيل النظام “بات محسوما وبيد المنسقية”

اجتمع زعيم المعارضة الديمقراطية في موريتانيا ورئيس حزب تكتل القوى الديمقراطية؛ زوال اليوم بمكتبه في نواكشوط، مع ثلاثة من رؤساء أحزاب الأغلبية، في إطار مساعيهم الرامية إلى جمع الفرقاء السياسيين على طاولة حوار جديد.

وأبلغ مصدر معارض صحراء ميديا بأن ولد داداه رفض عرض الرؤساء يحي ولد أحمد الوقف، المصطفى ولد اعبيد الرحمن، وكان حاميدو بابا، قائلا إن موضوع رحيل النظام “بات محسوما وبيد منسقية أحزاب المعارضة”.

وأضاف المصدر؛ الذي فضل عدم الكشف عنه، زعيم المعارضة أبلغ زائريه أنه “لا حوار مع نظام قرر ممارسة القمع الوحشي، من خلال استخدام المياه ضد الاطفال والنساء، خلال تواجدهم في اعتصام سلمي”، مشيرا إلى أن حزب التكتل “يلتزم بقرار المنسقية”.

ويقوم رؤساء الأحزاب الموالية الثلاثة باتصالات انفرادية مع قادة منسقية أحزاب المعارضة لإقناعهم بالدخول في حوار مع النظام، وهو ما ترفضه المنسقية، وكذلك أحزاب المعارضة المشاركة في الحوار الأخير.

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة