مجتمع

ساركوزي يؤكد مقتل جرمانو، ويحذر مواطنيه من السفر بين موريتانيا والنيجر

ساركوزي يؤكد مقتل جرمانو، ويحذر مواطنيه من السفر بين موريتانيا والنيجر

اكد الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي هنا اليوم مقتل المواطن الفرنسي ميشال جرمانو على يد تنظيم (القاعدة في المغرب الاسلامي) مدينا هذا العمل الذي وصفه ب”الهمجي”.

وقال ساركوزي في خطاب متلفز عقب اجتماع لمجلس الدفاع والامن المصغر (رئيس الوزراء ووزراء الخارجية والدفاع والداخلية) “انني ادين هذا العمل الهجمي والبغيض الذي وضع نهاية لحياة انسان مدني”.

 

واضاف ان مقتل المواطن الفرنسي الذي كان يقوم بمهام انسانية “لن يمر دون عقاب” مشيرا الى ان جرمانو (78 عاما) كان مريضا وقتله جاء من قبل افراد لا يحترمون الحياة الانسانية.

وحذر الرئيس ساركوزي المواطنين الفرنسيين من السفر الى غرب افريقيا وخاصة المناطق بين موريتانيا والنيجر التي تعد خطرة.

واعلن ان وزير الخارجية الفرنسي بيرنار كوشنير سيتوجه الى عدد من الدول الافريقية اليوم لبحث تعزيز الامن هناك وخاصة امن المواطنين الفرنسيين.

وكان زعيم تنظيم (القاعدة في بلاد المغرب الاسلامي) قد اعلن في تسجيل صوتي بث الليلة الماضية عن مقتل المواطن الفرنسي “انتقاما لعملية الجيش الموريتاني التي شاركت فيها فرنسا ضد قاعدة للتنظيم في صحراء شمال افريقيا الخميس الماضي”.

يذكر ان وزارة الدفاع الفرنسية اعلنت الجمعة الماضي تقديمها الدعم التقني واللوجستي للعملية العسكرية الموريتانية ضد قاعدة لتنظيم القاعدة في صحراء شمال افريقيا الخميس الماضي والتي كانت تهدف الى اطلاق سراح المواطن الفرنسي ميشال جيرمانو الا انه لم يتم العثور عليه.

واضافت ان تنظيم (القاعدة في بلاد المغرب الاسلامي) هو الذي قتل رهينة بريطانية العام الماضي ويحتجز المواطن الفرنسي ميشال جيرمانو ويرفض الدخول في مباحثات للافراج عنه او حتى الافصاح ما اذا كان على قيد الحياة.

يذكر ان المهندس جيرمانو (78 سنة) اختطف في النيجر ابريل الماضي وتم اقتياده الى صحراء مالي من قبل تنظيم (القاعدة في المغرب الاسلامي).

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة