مجتمع

سباق (أفريكا إيكو رايس) يصل الأراضي الموريتانية في نسخته الرابعة

سباق (أفريكا إيكو رايس) يصل الأراضي الموريتانية في نسخته الرابعة

أكثر من 400 مشارك في السباق من أكثر من عشرين جنسية مختلفة

وصل المشاركون في النسخة الرابعة من سباق “رالي إفريقيا الدولي” المعروف بـ(rallye auto-moto Africa Eco Race) إلى الأراضي الموريتانية يوم أمس الأربعاء، حيث توقف المشاركون عند بلدية بولنوار 80 كلمتر شرق نواذيبو.

وسيواصل المتسابقون مراحل السباق التي تمر من الأراضي الموريتانية عبر ولايات داخلة نواذيبو وإينشيري واترارزه، مرورا بالعاصمة نواكشوط قبل الوصول إلى السنغال حيث ينتهي السباق عند البحيرة الوردية لدى مدخل العاصمة دكار.

ويدخل سباق (أفريكا إيكو رايس) ضمن السباقات الميكانيكية، ويمر عبر الأراضي الموريتانية منذ سنة 2009، حيث يشارك فيه أكثر من 400 متسابق من أكثر من عشرين جنسية مختلفة، كما تشارك فيه 99 سيارة خفيفة، 28 شاحنة، وأكثر من 60 دراجة، يتسابقون على مدى 12 مرحلة تمر عبر المغرب وموريتانيا والسنغال.

وتشرف على الناحية الأمنية للسباق، داخل الأراضي الموريتانية، عدة وحدات من الجيش والدرك، تنتشر في المناطق التي من المنتظر أن يمر منها السابق الذي يعتبر خليفة لسباق باريس-دكار الشهير الذي غير مساره من إفريقيا إلى أمريكا الجنوبية سنة 2007 بعد تصاعد هجمات تنظيم القاعدة ببلاد المغرب الإسلامي التي تستهدف الرعايا الغربيين على الأراضي الموريتاني.

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة