محليات

سمكة تحمل اسم “محمد” تثير الجدل في نواذيبو

أثارت سمكة اصطادها أحد الصيادين التقليدين بمدينة نواذيبو، موجة من الجدل في المدينة بعد ملاحظة بعض الصيادين لكلمة “محمد” مكتوبة على جسم السمكة البالغ طولها أكثر من متر.

وبدأت الحادثة صباح اليوم الأربعاء عندما كان أحد التجار يتفحص جودة سمك أحد الصيادين، ليفاجأ بالسمكة التي أصبحت توصف بـ”الغامضة”، فقال مخاطباً الصياد: ” أنت تبيع سمكة كتب عليها اسم النبي محمد صلى الله عليه وسلم”.

وقال تاجر تحدث لـ”صحراء ميديا” إن الصياد لا يقرأ اللغة العربية، ولكنه عندما أدرك أن اسم النبي مكتوب على سمكته قرر عدم بيعها وأغلق عليها جهاز تبريد خاص.

وأثارت السمكة موجة من ردود الأفعال في أوساط سكان المدينة، حيث تجمهر المئات حول الصياد في سوق “سي جي بي”، وكان بعضهم يقول له: “هذه السمكة ستكون بداية خير وبركة عليك”.

من جهة أخرى قال أحد السكان المتجمهرين عند الصياد: “هذه السمكة رسالة واضحة لمن أساء للنبي محمد صلى الله عليه وسلم، خاصة وأنها ظهرت في مدينة نواذيبو”.

ووصلت عناصر الأمن إلى المكان الذي تجمهر فيه المئات من الأشخاص، وعاينوا السمكة من دون أن يعلنوا عن إجراءات خاصة حيالها.
 

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة