مجتمع

سيدي محمد ولد محم يتجه لرئاسة الحزب الحاكم

أفادت مصادر مطلعة لـ”صحراء ميديا” أنه بات من شبه المؤكد اتجاه حزب الاتحاد من أجل الجمهورية الحاكم إلى اختيار وزير الاتصال والعلاقات مع البرلمان السابق سيدي محمد ولد محم؛ رئيسا له خلفا لوزير التجهيز والنقل الحالي إسلكو ولد إزيد بيه.

وحسب معلومات “صحراء ميديا” فقد استقبل الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز قبل يومين الوزير السابق ولد محم؛ وأبلغه باختياره رسميا كرئيس للحزب.

وينتظر أن يعقد الحزب مؤتمرا استثنائيا السبت المقبل؛ لترسيم هذا القرار؛ ولم يعرف ما إذا كان الحزب سيتخذ حزمة إجراءات أخرى.

وتنص النصوص الداخلية للحزب على أن المؤتمر ينتخب رئيس ونائبي رئيس الحزب؛ والأمين العام ونائبه؛ فيما ينتخب المؤتمر الوطني للحزب بقية الهيئات القيادية للحزب.

ويشغل ولد محم في المكتب الحالي للحزب وظيفة النائب الأول لرئيس الحزب؛ وسبق له أن دافع بحماس عن برنامج ولد عبد العزيز في البرلمان وخارجه.

فيما نفى مصدر مسؤول في الحزب في حديث لـ”صحراء ميديا” أن يكون الحزب وجه حتى الآن دعوة لأعضائه لانتخاب رئيس للحزب، دون أن يستبعد إمكانية ذلك.

وقاد ولد محم الوفد الحكومي في المفاوضات المتعثرة التي جرت بين الحكومة والمعارضة تمهيدا للانتخابات البلدية والبرلمانية السنة الماضية.

ولا يتعارض انتداب رئيس الحزب الحالي إسلكو ولد إزيد بيه الحكومي مع رئاسة الحزب؛ لكن جرى العرف منذ سنوات على تفرغ رئيس الحزب الحاكم لمهمة  إدارة الحزب.

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة