ثقافة وفن

شاعران قطريان يشيدان بالتجربة الشعرية الموريتانية ويحييان امسية نبطية بنواكشوط

شاعران قطريان يشيدان بالتجربة الشعرية الموريتانية ويحييان امسية نبطية بنواكشوط

العتيبي : نسعى لمد جسور ثقافية من الخليج الى المحيط

أشاد الشاعر النبطي القطري جهز بن سيف العتيبي بالتجربة الشعرية الموريتانية وما تشكله من تميز ثقافي وإبداعي شكل مبعث إعجاب وتقدير لديه وغيره من الشعراء والأدباء  في المنطقة العربية  وفي الخليج العربي خصوصا.

 واوضح لعتيبي الذي يزر موريتانيا رفقة الشاعر القطري النبطي ايضا هادي على الدوسري  ان زيارته وزميله الى موريتانيا  تسعى الى مد جسور ثقافية من المحيط الى الخليج من خلال تقديم التجربة النبطية الخليجية الى المتلقى في ” بلاد المليون شاعر” والاستماع ايضا الى نماذج من الشعر الموريتاني المعروف بجزالته ورصانته وتعدد مشاربه وقوة ذائقة جمهوره”

واكد الشاعران القطريان الذان يزوران موريتانبا لاول مرة ويحييان امسية شعرية مساء اليوم الخميس بفندق الخاطر بنواكشوط في لقاء  مع صحراء ميديا ، أن الشعر النبطي يشكل خطا ثالثا  في الادب العربي حيث يقترب من  الشعر الفصيح  والشعر اللهجي  ولا يطابقهما وهو  يعتمد لغة جامعة لاهي فصيحة ولا شعبية وإنما يفهمها العرب جميعا.

واضاف  جهز العتيبي  “قضيتنا هي نشر الشعر النبطي في مضارب الامة العربية  ونحن نسعى لدمج التجربة الشعرية الموريتانية مع النمط الشعري الخليجي  ونتمنى من خلال ذلك ان نضيف جديدا الى الحياة الادبية في هذه المنطقة المعروفة بالشعر والشعراء.

 وانا اعتقد ان امسيتنا هذه ستكون اول امسية للشعر النبطي في منطقة المغرب العربي عموما وانك عندما تحيي سهرة شعرية في نواكشوط فتلك اضافة كبيرة لاشك.

 وتحدث “جهز” عن التطور الكبير لظاهرة الشعر النبطي مضمونا واداء حيث برز شعراء وتنوعت مضامين الشعر الذي “بات يتناول كل القضايا دون استثناء”

واعتبر ان الوقت لم يحن بعد لتمثل الشعر النبطي لربيع الثورات العربية  موضحا ان الامر يتطلب وقتا فبينما تنضج الثورات عندها ستفرض نفسها على الشعر لكن البدايات لا تشكل محكا لوحدها “

 وبخصوص انتشار الشعر النبطي الغنائي وسيادته على غيره من المضامين الشعرية اكد العتيبي ان الشعر النبطي يتناول مختلف القيم والمضامين الانسانية والاجتماعية والسياسية ولم  يقتصر ابدا على الغزل والنسيب  وان كان البعض خارج الخليج يتملكه الانطباع بانه شعر غنائي بالدرجة الاولى ، فذلك عائد ربما لانهم لم يسمعوا منه غير المغنى.

وثمن الشاعران القطريان مشاركة كوكبة من شعراء موريتانيا ولفيفا من الادباء والمثقفين لامسيتهما مجددين شكرهما لكل من ساهم في تنظيم هذه الاماسي الشعرية التى  يتمنيا ان تتواصل وبان تفتح بابا لا يسد من التواصل الادبي والثقافي بين الشعوب العربية من محيطها الى خليجها.

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة