مجتمع

شباب المعارضة يخرجون في مسيرة متوجهة إلى وزارة الداخلية الموريتانية

انطلقت زوال اليوم، بعد صلاة الجمعة، مسيرة تنظمها منسقية شباب المعارضة الديمقراطية (مشعل)، وقد بدأت المسيرة من الشارع المحاذي للجامع الكبير (مسجد السعودية)، في العاصمة الموريتانية نواكشوط، حيث تجمهر مئات الشباب، متوجهة نحو مقر وزارة الداخلية واللامركزية، وسط حضور أمني مكثف يغلق كافة الشوارع المؤدية للوزارة.

وكان المتظاهرون يرددون شعارات من قبيل “موريتانيا حرة والعساكر برة”، و”يسقط حكم العسكر”، و”ارحل غير عزيز”، فيما أبلغهم حاكم تفرغ زينه بأن المسيرة غير مرخص لها، إلا أنهم أصروا على مواصلة المسيرة باتجاه وزارة الداخلية.

وحدات الشرطة ترابط على كافة الشوارع المؤدية لمبنى الوزارة، وهي مجهزة بالهراوات ومسيلات الدموع، كما أن وحدتين من مكافحة الشغب ترابطان عند الشارع الرئيسي المؤدي للوزارة حيث من المتوقع أن تمر المسيرة.

وتجدر الإشارة إلى أن شباب المعارضة كانوا قد نظموا يوم الأربعاء الماضي مسيرة من أمام الجمعية الوطنية متوجهة نحو وزارة الداخلية قبل أن تتدخل الشرطة وتفرقهم بالقوة مستخدمة الغاز المسيل للدموع والقنابل الصوتية، فيما اعتقلت عددا من الناشطين الشباب أطلقت سراحهم فيما بعد.

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة